أكثر من 7 ألف متدرب في “معهد سلامة للتدريب الوقائي” لتثقيفهم للحد من وقوع المخاطر والحوادث في بيئة العمل

أكثر من 7 ألف متدرب في “معهد سلامة للتدريب الوقائي” لتثقيفهم للحد من وقوع المخاطر والحوادث في بيئة العمل

المشروع المشترك بين هيئة الوقاية والسلامة وشركة ساند لإدارة المرافق المتكاملة

انطلاقا من أهدافه في تعزيز الوعي بالصحة والسلامة العامة في إمارة الشارقة من خلال التدريب على ممارسات السلامة المهنية في بيئات العمل، درّب معهد سلامة للتدريب الوقائي، المشروع المشترك بين هيئة الوقاية والسلامة، وشركة ساند لإدارة المرافق المتكاملة، التابعة لشركة الشارقة لإدارة الأصول، الذراع الاستثمارية لحكومة الشارقة، منذ افتتاحه في عام 2019، 7557 متدرب و 8058 تم تسجيلهم من مختلف الشركات والجهات الحكومية والخاصة في إمارة الشارقة، والتي تشمل كل فئات الشركات التي تتطلب وجود مستوى الأمان والسلامة العامة فئات المنشآت التي تختلف فيها مستويات الخطورة في العمل.

ويهدف معهد سلامة إلى تعزيز أعلى معايير الصحة والسلامة في بيئات وأماكن العمل، بما يضمن الأمان والرفاهية في إمارة الشارقة، وذلك من خلال التأكيد على أهمية تبني  إجراءات الأمان في مكان العمل، وتحديد مسؤوليات الصحة والسلامة بين صاحب العمل والموظف، وتسليط الضوء على المخاطر المرتبطة بالأدوات وتعليم الممارسات الصحيحة، وتثقيف الموظفين حول طرق الوقاية الصحيحة من الحوادث والإبلاغ السليم عنها، بالإضافة إلى توفير الوعي العام حول السلامة من الحرائق وخطط الاستجابة لحالات الطوارئ، وتقليل الممارسات الخاطئة التي تؤدي إلى الإصابات في العمل.

أكد سعادة الشيخ خالد بن صقر القاسمي رئيس هيئة الوقاية والسلامة، على ضرورة التحاق العاملين بمعهد سلامة للتدريب الوقائي، موضحاً أن الهيئة تعمل وفق خطط استراتيجية لنشر الوعي الوقائي لدى كافة الأفراد في المجتمع تحقيقاً لرؤية الهيئة الرامية إلى الوصول لمجتمع آمن خال من الأخطار وفق منظومة متكاملة من البرامج التدريبية في مجال الصحة والسلامة المهنية والتي تعنى بتحسين الأداء في إدارة الجوانب المتعلقة بالأعمال اليومية وبناء ورفع القدرات الخاصة بالصحة والسلامة المهنية، وتوفير بيئات عمل آمنة، بما يضمن بث  ثقافة السلامة السلوكية لدى أفراد المجتمع على اختلاف ثقافاتهم.

منوهاً بما تحقق في السنوات السابقة من جهود بذلها المعهد في سبيل توعية العاملين في مختلف القطاعات بالإمارة، والتي أثمرت عن تحولات إيجابية متسارعة في مجال السلامة والصحة المهنية، و ساهمت في تقليل الحوادث في أماكن العمل.

وقال المهندس سلطان مصبح الكتبي، الرئيس التنفيذي لشركة ساند لإدارة المرافق المتكاملة المملوكة لشركة الشارقة لإدارة الأصول:” تكمن أهمية معهد سلامة، انطلاقا من ضرورة إيجاد قوة عاملة مثقفة وواعية وقادرة على شغل وظائف حيوية في العديد من القطاعات والتعامل مع مختلف الحالات الطارئة والخطر،  وذلك من خلال تطوير منهجية موحدة لإدارة المخاطر التي تؤثر على السلامة والصحة المهنية، حيث تم اعتماد معهد سلامة للتدريب الوقائي من هيئة الوقاية والسلامة بالشراكة مع شركة ساند، وذلك للحد من  وقوع المخاطر والحوادث في بيئة العمل من خلال تقديم برامج تدريبية مميزة للموظفين في إمارة الشارقة للتركيز على أهمية الصحة والسلامة في مكان العمل”. وأضاف  الكتبي:” و تعد هذه المبادرة هي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط و التي تطبق على مستوى مدينة بكل القوى العاملة بها، نسعى من خلال معهد سلامة إلى إيجاد مكان عمل خالي من اي ضرر او مخاطر في إمارة الشارقة، من خلال تقديم وغرس ثقافة السلامة لدى الأشخاص في سلوكهم ليس فقط في مكان العمل ولكن في حياتهم اليومية أيضا، من خلال  تقديم الدورات التدريبية بطريقة سهلة ومفهومة وكذلك تفسير النظريات من خلال  التطبيق العملي،  ليسهل على المتدربين فهمها وإدراك الطرق الصحيحة في التعامل مع المخاطر المختلفة،  حيث اننا نتعامل مع أشخاص من خلفيات وثقافات مختلفة”.